غدا سيعودوا الطلاب للمدارس ولكن ماذا سيتذكروا الطلاب عندما يتركون المدرسة ؟
هل الأهم
أسباب انشطار البراكين ومساحة المثلث وخصائص الطقس الإستوائي
او
كيف تقبل صديقك بإختلافاته؟
كيف لا تتجاوب مع ضغط الشلة الذي هو عكس مبادئك؟
هل الوصول الى المدرسة كل اليوم على الوقت ضروري؟
كيف تعمل كفريق وتنجح انت وفريقك؟
هل انت مؤثر ام شخص عادي..؟

لم أعد أهتم لما تقدمه المدرسة…ففي عالم ستصبح كل المعلومات في المستقبل ليست فقط على سمارت فون ولكن قد تكون امامك في نظارة او حتى تخّزن مباشرة الى دماغك…اصبح الأهم كيف تصنع شخص مؤثر، مبدع، متحفز وجاهز للقيادة

أما احفظ، وادرس وسمّع وخذ علامة وجيب أول او ثاني…فهو شيء جيد يسدد شعورك الداخلي أنك اجدت تربية ابنك ولكن ليس الأهم!

عزيزتي الأم؟ عزيزي الأب، لا تحرق راسك عشان علامة ولكن احرق راسك لما تشوف إبنك لا يقبل ان ينجز عمل جماعي!
ما تقلق من علامة واطية ولكن خاف جدا عندما تري إبنتك محور ثقتها بنفسها هو شكلها او طول قامتها بدل المعرفة
ما تزعل لما ابنك ما بده يمسك كتاب العربي..بس إزعل عندما لا يمسك كتاب للقراءة والثقافة في كل السنة
ما تخاف انه تيس بالرياضيات ولكن ارتعب عندما تجده يستسلم عند اول إخفاق

ضع جهدك في المكان الصح…حتى ينتج جيل صح

بعيداً عن كل هذه الفلسفة…فرحة غامرة ستملأ منازل عمان عندما نرى الأولاد في تخوتهم باكراً! لقد هرمنا من أجل هذه اللحظة..من أجل أحلى روتين..روتين المدارس

احصل على خصم 25% على كتاب الأطفال: التعامل مع النقود من خلال الضغط هنا:https://goo.gl/h5Gr8V وأدخال رمز قسيمة التخفيض:ourfamily عند الشراء

مقالات/فيديوهات مقترحة:

بدي أروح عالمدرسة

العودة إلى المدرسة

What do you think?

Written by zaidoun

اترك تعليقاً

GIPHY App Key not set. Please check settings

أحلاماً سعيدة

روتين القهوة الصباحية