كيف أثرت جائحة كورونا على العلاقات الاجتماعية
كيف أثرت جائحة كورونا على العلاقات الاجتماعية
يوليو 17, 2021
طريقة عمل معكرونة الكاربونارا بالسلمون المدخن
طريقة عمل معكرونة الكاربونارا بالسلمون المدخن
يوليو 21, 2021

ما هو الرحم الطفولي وماهي أعراضه

ما هو الرحم الطفولي وماهي أعراضه

الرحم الطفولي هو حالة تنجم عن فشل تكوّن رحم طبيعي بالكامل داخل الجنين الأنثى، وبالتالي فإن حالة الرحم الطفلي هي حالة مرضية تبدأ من الطفولة في مرحلة تكون الجنين في رحم الأم. يعتبر العلماء حالة الرحم الطفلي أنها جزء من حالة مرضية أوسع وهي عدم التنسج المولاري Mulleriam Agenesis والتي سنتحدّث عنها في تدوينة لاحقة.

تعتبر حالة الرحم الطفولي من الحالات المعيقة لحدوث الحمل، وقد تظهر بثلاثة أشكال:

أولاً -الرحم الطفولي البسيط: حيث يكون شكل الرحم طبيعياً ولكنه صغير الحجم ومتقلّص.

ثانياً -الرحم الطفولي الممدود: حيث يكون الرحم بشكل طولاني.

ثالثاً -الرحم الطفولي المشوّه: وهنا يكون شكل الرحم بشكل حرف T أو Y.

تختلف شدّة تأثيرالرحم الطفوليعلى حدوث الحمل حسب درجة تأثيره على الرحم من حيث الحجم، ولذلك قسّمه الأطباء إلى ثلاث درجات وهي:

  •  الدرجة الأولى: وهو الأشدّ، حيث يكون فيها الرحم صغيراً جداً ويبلغ طوله 1-3 سنتيمتر. في هذه الحالة يعتبر الوضع ميؤوساً منه من ناحية العلاج والحمل.
  •  الدرجة الثانية: حيث يبلغ طول الرحم في هذه الحالة أكثر من 3 سنتيمتر. في هذه الحالة يلجأ الطبيب إلى العلاج الهرموني الطويل المدى وذلك للمساعدة على حصول الحمل.
  •  الدرجة الثالثة: في هذه الحالة يبلغ طول الرحم ما يُقارب 7 – 8 سنتيمتر. من الممكن حدوث الحمل في هذه الحالة بدون علاج أو باستخدام العلاج الهرموني البسيط.

أما بالنسبة للأعراض التي ترافق الرحم الطفولي فهي:

أولاً – آلام في منطقة البطن مع غياب تام للدورة الشهرية مع بلوغ سن المراهقة، ومن ثم حدوث دورة شهرية مؤلمة جداً بشكل غير عادي.

ثانياً – العقم أو صعوبة حصول الحمل.

ثالثاً – في كثير من الأحيان تكون فتحة المهبل صغيرة جداً، أو تكون غير موجودة نهائياً.

التشخيص:

في معظم الحالات لا تظهر حالة الرحم الطفولي إلا بعد سن البلوغ وذلك بسبب وجود الأعضاء التناسلية الخارجية رغم صغر حجمها. لكن بعد البلوغ ونتيجة عدم ظهور الدورة الشهرية أو ظهورها مع آلام شديدة تلجأ المريضة إلى الطبيب الذي يلجأ إلى التصوير بالايكو، حيث يظهر حجم الرحم الصغير، ومن ثم يلجأ إلى التحاليل المخبرية لتأكيد الحالة.

العلاج:

بالنسبة للعلاج، فكما تحدّثنا سابقاً هو يعتمد على نوع الحالة ودرجتها. فإذا كانت الحالة من النوع البسيط ومن الدرجة الثانية أو الثالثة يمكن العلاج باستخدام العلاجات الهرمونية التي تمكّن من حدوث الحمل. أما في الحالات الأخرى فتعتبر الحالة غير قابلة للعلاج نهائياً.

اقرأ ايضاً: أسباب هبوط الرحم وطرق علاجه

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
الياس
الياس
متخرج من كلية الصيدلية. أب لثلاث بنات. اهتماماتي المطالعة العلمية والشطرنج واعمل في برنامج توعية لمكافحة الادمان عند الشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.