7 خطوات لنتخلّص من خوف الطفل النوم بمفرده
7 خطوات لنتخلّص من خوف الطفل النوم بمفرده
يوليو 11, 2021
اتركي لطفلك حرية اختيار ملابسه لهذه الأسباب
اتركي لطفلك حرية اختيار ملابسه لهذه الأسباب
يوليو 15, 2021

5 نشاطات عائلية للعطلة الصيفية في زمن الكورونا

ها نحن نقترب من العطلة الصيفية الثانية في زمن الكورونا. فمع انتهاء العام الدراسي في المدارس يبدأ قلق الأهل حول كيفية قضاء عطلة صيفية آمنة مع أطفالهم. وبسبب أزمة فيروس كورونا تم إلغاء العديد من النشاطات التي اعتدنا عليها في الصيف بسبب قوانين السلامة العامة في ظل الوباء.

تحمل العطلة الصيفية البهجة والفرح والمتعة ونشاطات السفر، إلا أن الصيف الماضي لم يكن مثل أي صيف آخر. إلا أنه ومع مرور الوقت وانتشار المطعوم والالتزام بالقوانين العامة تم الحدّ من خطورة الفيروس والاستعداد لصيف آمن، لضمان العودة إلى الحياة الطبيعية بشكل أسرع.

ولكن حتى مع اقترابنا من صيف أفضل من سابقه لقضاء عطلة صيفية آمنة، إلا أننا لا نستطيع القيام بكل الأمور التي اعتدنا عليها. لذلك سنقوم بطرح بعض أفكار نشاطات عائلية لهذا الصيف لقضاء عطلة ممتعة وآمنه.

كان لتواجد الأهل مع أبنائهم أثناء انتشار الوباء دور كبير في التخلّص من مشاعر القلق، والعمل على تحفيز المشاعر الإيجابية، والتخلّص نوعًا ما من مشاعر التوتر أثناء تواجدهم في البيت معظم الوقت. كما كان لتواجد الأهل بين أبنائهم دور في المحافظة على الصحّة النفسية من خلال المتابعة اليومية معهم وتبادل الأفكار والآراء والتحدّث عن آخر التطوّرات بشكل إيجابي، ليتمّ تقبّل الأفكار من والديهم بكل ثقة. من الضروري الاستمرار أثناء العطلة في تقديم كل ما لدينا من وقت واستثماره مع الأبناء في البيت بالنشاطات العائلية والرحلات واللعب والقيام بكل أنواع النشاطات الجماعية مثل الطبخ وممارسة الهوايات المفضلة.

ولأن العطلة المدرسية طويلة في عدد أيامها، على الأهل استثمار الوقت بشكل صحيح ومفيد غير ممل. وكي لا تكون العطلة مضيعة للوقت يجب استثمارها بالطريقة الصحية السليمة خصوصًا أن الوضع حاليًا أفضل بقليل من الأيام السابقة، وقد بدأت الحياة تعود إلى طبيعتها تدريجيًا ويمكن للأهل الخروج أكثر مع ابنائهم بعيدًا عن الروتين الذي اعتادوا عليه خلال الفترة السابقة.

1-استثمار الوقت في تنمية مواهب الأبناء وبناء الهوايات الخاصة بهم من خلال التسجيل في المراكز الخاصة لتلك الهواية مثل الرسم والأعمال اليدوية والرياضة، مع الانتباه لضرورة الالتزام بكل قواعد السلامة العامة،. فخروج الطفل من المنزل إلى المكان الذي يختص بتنمية موهبته يعمل على تعديل الصحّة النفسية التي لم تصل إلى حدّها المطلوب أثناء فترة الحجر المنزلي، بالتالي يستعيد الطفل نشاطه وحيويته ويمارس هوايته المفضلة ويصبح بصحّة نفسية أفضل نتيجة تغيير الروتين الذي أُجبر عليه في الفترة الأخيرة.

2-كما إن قضاء وقت الأسرة الصغيرة بعضها مع بعض لعمل نشاطات عائلية يلعب دورًا كبيرًا في تعزيز الروابط الأسرية. خاصة أن الوقت المتاح الآن للأبناء هو وقت حر لا يوجد فيه دراسة أو عمل واجبات تخص المدرسة والتي تحتاج إلى وقت منهم. تكون النشاطات الجماعية على هيئة وقت يقضيه جميع أفراد الأسرة معًا، مثل القيام بتحضير الطعام للعائلة أو العمل على إصلاح ما يلزم في المنزل بمساعدة الجميع أو قضاء وقت في اللعب ومشاهدة التلفاز أو التحدّث عن أي أمر يخص الأسرة الصغيرة. كل هذه النشاطات داخل الأسرة ستبعث روح المحبة والثقة وتوافر جميع الأفراد بعضهم لبعض أثناء الظروف الصعبة التي مروا فيها.

3-الخروج في رحلات قصيرة لأفراد الأسرة إلى أماكن آمنة فيها يقضون وقتًا جميلاً. يكون هذا الوقت منذ أن تبدأ الأسرة بالتحضير لتلك الرحلة حتى العودة منها، على أن يشترك جميع أفراد الأسرة بالتحضير للطعام والشراب والألعاب فيشعروا بأهمية الوقت بعضهم مع بعض منذ البداية وحتى النهاية.

4-من الأفكار الجميلة لقضاء وقت أسري مع الأبناء هو التحدّث عن طفولة كل طفل بشكل خاص، وعن التفاصيل المهمّة لها، مع تصفّح الصور التي ترافق كل حدث. هذا يجعل الطفل يشعر بأهميته واهتمام أهله بتفاصيل طفولته. كما ويمكن أن يصف الطفل مشاعره لما يراه في الصور، وهذا يفتح المجال لباقي أفراد الأسرة بالتحدّث عن ما يروه.

5-كذلك قضاء وقت الأم مع بناتها وعمل الأشياء التي ترغب بها الفتيات مثل التطريز أو الطبخ وتحضير الحلويات وأي أعمال أخرى. وأيضًا وقت للأب مع أبنائه الذكور وعمل الاشياء التي تهم الطفل الذكر بمساعدة والده ليتعلّم الدقة في العمل والثقة بالنفس والقدرة على عمل الأشياء.

هذه الأمور وغيرها داخل نطاق الأسرة تعمل على تقوية الروابط الأسرية والمحافظة على الوقت والابتعاد عن الروتين الذي قد يسبّب الملل في حال تكراره.

اقرأ ايضاً: 30 فكرة عملية لقضاء الإجازة بسبب فيروس الكورونا

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
رولا ن
رولا ن
أم لولدين أعمارهم 19 و12 سنوات. دوري في الحياة أم وأب لأبنائي بعد أن توفي زوجي منذ 12 سنة. أحب القراءة والطبخ وعمل الحلويات. أتطلع لتربية عملية علمية سليمة لأبنائي.

1 Comment

  1. Avatar يقول دانه ج:

    احبكم