أعراض شلل العصب الوجهي (اللقوة)
أعراض شلل العصب الوجهي (اللقوة)
مايو 7, 2021
كيف تتغلّب على صعوبة التخلّص من الأشياء التي نحتاجها؟ 
كيف تتغلّب على صعوبة التخلّص من الأشياء التي نحتاجها؟ 
مايو 9, 2021

مستقبل الطفل يبدأ من الآن

عبارة يقولها معظم الأهل: “لم يكن ولدي هكذا…. لقد تغيّر كثيرًا، لم نربّيه على الكسل والاتكال فلماذا أصبح فجأة شخصًا آخر وكأنه يعيش وحده في المنزل، تغيّرت مبادئه وقيمه، تغيرت اهتماماته…… ” هذه العبارة ولدّت بداخلي الكثير من إشارات الاستفهام والاسئلة: لماذا يتغير الطفل عندما يكبر، ومن السبب في هذا؟

وجدت أن معظمنا يخطئ في طريقة تعامله مع أبنائه، فنظن أن الطفل لا يستطيع تحمّل المسؤولية منذ صغره، فنرتب غرفته وملابسه وسريره وأحيانًا يقوم بواجبه المدرسي عنه، إلا أن هذا سيجعله في المستقبل يتخلّى عن مسؤولياته ويلقيها على الآخرين، لأنه تربّى على هذه الطريقة.

وجدت أننا في كثير من الأحيان نأخذ مكانهم في التصرّف واتخاذ القرارات، ولا ندع لهم حرية اختيار أصغر الأمور في حياتهم (مثل اختيار ملابسهم وأغراضهم الشخصية، فنتدخّل باختيار أصدقائهم وعلاقاتهم معهم)، فيكبرون عاجزين عن اختيار المناسب والأفضل لهم. لقد وجدت أنه عندما أدع طفلي يتعلّم من التلفاز واليوتيوب فإنه سيكبر على مبادئ مختلفة عن مبادئ منزلنا.

كما ووجدت أن سنوات عمر الطفل الأولى هي أهم سنوات عمره، وأن ما نزرعه فيه بهذه السنين سيبقى بداخله ولن يزول، وأن الكثير من الأهل يؤجّلون تربية أطفالهم إلى بعد أن يكبروا بالعمر معتقدين أن الطفل لن يفهم ما يُقال له في صغره فيتفاجأوا عندما يكبر أنه أخذ نهجًا خاصًا به ولديه تصرفات غريبة.

نخطئ في التعامل مع الطفل عندما نحاول التركيز على إنهاء المهام في اليوم ذاته أو ربما الساعة القادمة، لكن إن استطعنا النظر إلى الأمام لتمكّنا من الإمساك بزمام بعض المشاكل في المستقبل، لذلك من الضروري أن ندرك أنه عندما يقوم الطفل بواجبه المدرسي فإن الأمر لا يتعلق فقط بإنجاز فروضه المدرسية بل يتعلق بإمكانية نجاحه أو فشله في زواجه أو عمله في المستقبل……..  فالهدف الرئيسي من تربية الأطفال هو مساعدتهم على تطوير شخصيتهم التي ستجعل مستقبلهم يسير بطريقة جيدة وناجحة وفعّالة.

ولأن طفل اليوم هو رجل المستقبل……. ولأن مستقبل الطفل يتوقف على طريقة بناء شخصيتة منذ الطفولة، فقد وضعت قوانين وحدود في منزلنا، والهدف منها مساعدته على ضبط نفسه وتحمّل المسؤولية، وذلك بإعطائه مسؤوليات منذ صغره تناسب سنه، وتركت له الحرية الكافية لاختيار ما يريد بما يتناسب مع إمكانياتنا.

اقرأ أيضاً: طرق سريعة لاكتشاف شخصية الطفل

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
لارا
لارا
عندي صبيين وبنت. درست هندسة حاسوب وأجد سعادتي في خدمة الآخرين. أحب أطفالي كثيرا وأعتبر دوري كأم هو أهم عمل أقوم به.

Comments are closed.