اتبعي هذه الطرق لمنع تدخّل الآخرين في تربية طفلك
اتبعي هذه الطرق لمنع تدخّل الآخرين في تربية طفلك
مارس 8, 2021
8 خطوات تجعل من طفلك طفلًأ شجاعًا
8 خطوات تجعل من طفلك طفلًا شجاعًا
مارس 12, 2021

أفكار هدايا عيد الأم

كلّنا نحبّ أمهاتنا حبًا كبيرًا، وتظلّ الأم رغم مرور الزمن ورغم تقدّمنا في السنّ مصدر الحنان والحبّ، ووجودها يبقى ركنًا أساسيًا في حياتنا حتى بعد ما أصبح لنا عائلات نعتني بها، وأصبحنا نعتمد على أنفسنا في كل أمور حياتنا. يتغيّر احتياجنا إلى أمهاتنا من احتياج جسدي حيث أنها كانت ترعانا وتهتّم بكل تفاصيل حياتنا إلى احتياج نفسي، فنُريد وجودها في حياتنا دائمًا لنشعر بالأمان والدفء. كما ونحتاج إلى نصائحها في مجالات حياتنا المختلفة نتيجة خبراتها على مرّ السنين. لكن للأسف نتيجة انشغالنا في مسؤولياتنا اليومية، يمكن أن ننسى أن نطمئن على أمهاتنا وآبائنا وننشغل عنهم، لدرجة أننا لا نجد الوقت المناسب لنمضيه معهم. كما وإن وجود عيد للأم أو عيد للأب يعتبر فرصة جيّدة لتذكيرنا بفضلهما علينا ومحاولة تعويضهما عن التقصير من ناحيتنا، ومع اقتراب عيد الأم فإن أول ما يأتي إلى اذهاننا هو.. ماذا أقدّم لأمّي هدية في هذا اليوم؟ وكيف سأحتفل معها في عيدها؟

لذلك أردنا أن نفكّر معكم كيف نحتفل بأمهاتنا في هذا اليوم المهم وأيضاً نفكّر ما هي الهدايا التي يمكن أن نقدّمها وكيف نقدّمها كذلك.

نريد أن نتفّق على مبدأ مهم وهو… أن كلّ أم لها طبيعتها الخاصة ولها تفضيلات معينة في الهدايا، وأيضًا في طرق تعبيرنا لها عن حبّنا وامتناننا، كما ولكلّ أمّ ظروفها الخاصة التي تعيش فيها، لذلك يجب علينا مراعاة كل هذه العوامل والاهتمام بالتفاصيل حتى تكون الهدية جميلة ويصبح اليوم كلّه جميلًا، ولا يكون مجرد مجاملة عادية أو حتى تأدية واجب فقط.

فيما يلي سوف نتكلّم عن التفضيلات المختلفة لدى الأمهات، وهذا يمكن أن يساعدنا في التفكير أثناء اختيار هدايا أفكار هدايا عيد الأم أو طرق الاحتفال:

  • الأم التي تفضّل أن تكون الهدية أو الاحتفال بشكل شخصي لها، بمعنى أن تكون الهدايا شخصية، أي هدايا تستخدمها وليست أغراض تستخدَم في المنزل لكل أفراد الأسرة.
  • الأم التي تفضّل أن تكون الهدية أو الاحتفال عن طريق أنها تأخذ راحة من كل مسؤولياتها في هذا اليوم.
  • الأم التي تفضّل أن تكون هدّيتها أن يلتف أبناؤها حولها في هذا اليوم وهذا يكون كافيًا بالنسبة لها.
  • الأم التي تفضّل الأغراض المنزلية أو أدوات المطبخ.

أفكار هدايا عيد الأم:

الهدايا الشخصية:

  • يمكن أن نفكّر في شراء ملابس.
  • أحذية.
  • عطور.
  • ماكياج.
  • إكسسوار سواء كان من الذهب أو الفضة أو الأنواع العادية الأخرى، كل شخص حسب إمكانياته المادية. تقدّر الأم دائمًا ظروف أبنائها ولا تلومهم حتى لو كانت الهدية ثمنها رخيص.
  • يمكن أن تكون الهدية الشخصية أيضاً حجز جلسة في مكان من أماكن العناية بالبشرة أو مصفّف الشعر أو مكان يكون فيه جلسات استرخاء ومساج للجسم.

الأغراض المنزلية:

الاختيارات في هذا المجال واسعة، حيث أن الأغراض المنزلية متعدّدة:

  • أجهزة منزلية.
  • أواني للطبخ.
  • أدوات للمطبخ.
  • أثاث منزلي.
  • مفروشات.

يجب ألا ننسى أن مهما كانت الهدية التي سوف نقدّمها، فيجب أن تكون مناسبة للأم وتكون بالفعل في حاجة لها وتريدها. فعندما نختار الهدية علينا أن نختار على أساس ذوق ورغبة الأم، وليس على حسب استحساننا الشخصي للهدية.

وإذا كنّا نرغب في تقديم هدية مناسبة فيجب علينا أن نعرف ما هو المناسب، وكيف لنا أن نعرف ما هو المناسب الا إذا كنا قريبين من أمهاتنا بالقدر الذي يعُرّفنا بماذا تفكر، وما الذي يضايقها وما الذي تحتاجه. القرب ليس معناه فقط أن نكون قريبين في المكان أي أن نعيش معاً في نفس المنزل أو نتقابل كثيراً، ولكن القرب بمعنى أن نحاول أن نشعر بالأم أو بالأب أو بعائلاتنا عمومًا ونحاول فهم تفكيرهم ونشعر باحتياجاتهم.

في كل الأحوال ومهما كانت الهدية التي سوف نختارها، يجب الاهتمام بالطريقة التي سوف نقدّم بها الهدية أيضاً، لأن أهم من الهدية نفسها هو الشعور الذي نريد توصيله للأم في هذه المناسبة، لذلك يجب أن تكون مشاعرنا واهتمامنا هو الهدية الأهم في ذلك اليوم. لذلك يمكن أن نراعي بعض الأمور مثل:

  • يجب أن نقدّم الهدية بأنفسنا ولا نرسلها مع أحد الأصدقاء أو أفراد العائلة.
  • نخصّص الوقت الكافي لتمضية هذا اليوم مع الأم ولا ننشغل بأي أمور أخرى خلال هذا الوقت.
  • إذا كنّا متزوجين ولدينا عائلات يجب أن نأتي جميعًا مع عائلاتنا لنحتفل بالأم.
  • نتفّق على خطة لطيفة لتقسيم الوقت بين الأم وأم الزوج أو الزوجة.
  • إذا استطعنا ترتيب الوقت مع باقي إخوتنا لنجتمع معاً في نفس الوقت عند الأم، فهذا سيكون أمرًا جيّدًا جدًا لها.
  • نتصّل بأمهاتنا في بداية اليوم أو نرسل لها رسالة نعبّر فيها عن مشاعرنا تجاهها.
  • إذا كان لدينا أطفال صغار فيمكنهم أن يكتبوا خطابات أو يرسموا رسومات بأيديهم للجدّات، سوف تسعد الجدّة كثيرًا بهذه الهدية.
  • حتى لا نتسبّب في إجهاد أمهاتنا في التحضير لاستقبالنا في هذا اليوم، يمكن أن نختار من أكثر من فكرة بخصوص الطعام: فإما أن نخرج للغداء أو للعشاء في المطعم الذي تختاره الأم، أو نشترى الطعام من أحد المطاعم ونأكله في المنزل، أو نتفق كأخوة أن يحضر كل شخص صنفًا معينًا ويأتي به معه ونأكل كلّنا معًا.
  • وكما أننا فكّرنا في مساعدة الأم في موضوع الطعام، يجب أيضًا توزيع المهام علينا في نهاية اليوم لنقوم بتنظيف المنزل والمطبخ بعد الفوضى التي قد سبّبناها وخصوصًا مع وجود أطفال في العائلة.

وأخيرًا يجب أن نتذكّر أن التعبير عن الحب والاهتمام لا يكون في يوم واحد فقط السن،  ولكن يجب علينا الاهتمام بأمهاتنا وآبائنا على مدار العام. نستطيع أن نوصِل مشاعرنا بعدّة طرق مختلفة وليكن هذا بشكل معتاد، ليس بنفس الترتيبات وإحضار الهدايا دائمًا لكن حتى بالأفعال البسيطة سوف تشعر الأم بمشاعرنا وتكون كل مرة بمثابة عيد أم جديد مخصّص لها وحدها.

اقرأ أيضاً: كيف أحصل على لقب سوبر ماما؟

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
11
شارك مع أصدقائك
شيرين
شيرين
درست الفنون الجميلة زوجة وام لثلاث بنات، زوجى وبناتى هم اولويتى في الحياة و فخورة بتفرغى لتربية بناتى والاهتمام بهم.. حالياً ادرس المشورة و شغفى الاول كل مايتعلق بعلم النفس، التربية والعلاقات ..احب هواية على قلبى القراءة ..المدونة بالنسبة لى حافز للتعلم و فرصة لمساعدة الناس .

Comments are closed.