أفكار لفطور أو غذاء المدرسة باستخدام المافن
أفكار لفطور أو غذاء المدرسة باستخدام المافن
نوفمبر 19, 2020
كيف أتجنّب أن أكون فاشلًا في تربية أبنائي
كيف أتجنّب أن أكون فاشلًا في تربية أبنائي
نوفمبر 21, 2020

أسباب التهاب المرارة

أسباب التهاب المرارة

المرارة وتسمّى أيضاً الحويصلة الصفراوية، هي عبارة عن كيس بطول 10 سنتيمتر تقريباً موجودة أسفل الكبد. تقوم المرارة بجمع العصارة الصفراوية التي يُنتجها الكبد وبتركيزها، وعند تناول الطعام الدسم تتقلّص المرارة وتُخرج هذه العصارة إلى الأمعاء الدقيقة عبر القناة الكيسية، وتساعد هذه العصارة في عملية الهضم وبالتالي تتم عمليه الهضم بصورة صحيحة وتامة.

متى يحدث التهاب المرارة؟

يحدث الإتهاب غالباً عند حصول انسداد في القناة الكيسية. يكون سبب الانسداد في معظم الأحيان الحصيات المرارية، ممّا يؤدي إلى تجمّع العصارة داخل المرارة وبالتالي تورّمها والتهابها.

يوجد للإلتهاب نوعان:

أولاً – التهاب حاد، و يتميّز هذا النوع بأنه يظهر فجأة على شكل ألم بطني مع غثيان وحمى وإقياء خاصة عند تناول وجبة طعام دسمة.

ثانياً – التهاب مزمن وٍتكون الأعراض في هذا النوع نفس الأعراض السابقة ولكنها تكون أقلّ حدّة وأكثر تكراراً.

أسباب التهاب المرارة:

كما ذكرنا سابقاً إن معظم حالات الإتهاب تكون بسبب الحصيات التي تقوم بسدّ القناه الكيسية ومنع المرارة من تفريغ العصارة إلى الأمعاء مما يسبب انتفاخ المرارة والتهابها. لكن هناك حالات أخرى يحدث فيها التهاب لأسباب أخرى:

أولاً – تلوث جرثومي ناجم عن عمل جراحي في منطقة الأحشاء.

ثانياً – التعرّض للإصابة بوعكة صحّية شديدة تُضعف جهاز المناعة.

ثالثاً – السمنة حيث لوحظ أن للسمنة دور هام في حدوث التهاب المرارة بسبب ضغط الأحشاء على القناه الكيسية.

رابعاً السكري حيث لوحظ ارتفاع نسبه الإصابة بالتهاب المرارة عند المرضى السكريين.

مخاطر التهاب المرارة غير المعالج:

في حال عدم حصول المريض على العلاج المناسب تتفاقم الإصابة بالالتهاب، ممّا قد يسبّب تمزق المرارة وانفجارها وبالتالي انتشار الالتهاب في الجسم مما قد يسبّب التهاب بنكرياس أو التهاب الصفاق وهو الغشاء الداخلي الذي يغطّي تجويف البطن.

يتم التشخيص عن طريق ملاحظة الأعراض، حيث يقوم الطبيب بإجراء فحوصات الدم والقيام بإجراء تصوير بالأشعة السينية. بعد التأكّد من الإتهاب يُعطى المريض مسكّنات الألم إضافة إلى المضادّات الحيوية للقضاء على الالتهاب. وفي حالة كان الالتهاب ناجماً عن الحصيات يُعطى المريض أدويه تساعد على حلّ هذه الحصيات. وفي حال عدم استجابة الحصيات يلجأ الطبيب إلى عملية إزاله الحصيات والتي يمكن ان تُجرى كعملية جراحية أو بالتنظير.

هل يستطيع الجسم التكيّف على الحياة من دون مرارة؟

يقوم الجسم بالتكيف مع استئصال المرارة حيث تقوم الأمعاء باستقبال العصارة مباشرة من الكبد. وطبعاً يحدث هذا التكيّف بشكل تدريجي حيث يحتاج الجسم لفترة بين شهر إلى ثلاثة أشهر. ينصح المريض بعد العملية بنظام غذائي منخفض الدسم حتى يتكيّف الجسم مع الوضع الجديد، أما قبل العملية الجراحية فعلى المريض أن يصوم عن الطعام والشراب لمدة 8 ساعات، ويعُطى الملينات قبل يوم العملية لإفراغ الجهاز الهضمي. كما على المريض أن يتوقف عن التدخين قبل 48 ساعة على الأقل لمنع حصول أي اختلاطات تنفسية أثناء العملية.

اقرأ أيضاً: الكلية: أهميتها ووظائفها

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
الياس
الياس
متخرج من كلية الصيدلية. أب لثلاث بنات. اهتماماتي المطالعة العلمية والشطرنج واعمل في برنامج توعية لمكافحة الادمان عند الشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.