7 أضرار لتدخين الأرجيلة (الشيشة)
أضرار تدخين الأرجيلة (الشيشة)
سبتمبر 9, 2020
أضرار استخدام أسلوب تخويف الأطفال
أضرار استخدام أسلوب تخويف الأطفال
سبتمبر 11, 2020

ما هو الحرمان العاطفي

نكتفي في كثير من الأوقات بالحبّ المخفي الذي نُكنُّه لأطفالنا دون أن نظهره لهم، ظنًّا منّا أنه لا داعي للقيام بأي فعل للتعبير عن حبّنا لهم، وأن تأمين الملابس والهدايا والمتطلّبات المختلفة لهم كافٍ ليعبّر لهم عن ما بداخلنا. أو ربما بسبب الضغوط والالتزامات المترتّبة علينا والتي تجعلنا ننسى أنه ينبغي أن نخبر أطفالنا بأننا نحبّهم… وبالمقابل يبقى الطفل غير قادر على ترجمة هذا الحبّ وإدراكه.

لكن الحقيقة تقول أن الطفل لن يعرف هذا الحب إن لم يلمسه ويحسّ به… فهو يحتاج للاحتضان والتقبيل، وربما التربيت على الكتف بالإضافة لكلمات الحبّ والتشجيع والمدح والثناء مثل: “أنا أحبك”، “أنت أغلى شيء عندي”، “أنا فخورة بك” … وعدا ذلك فإن الطفل سيشعر بنوع من الحرمان العاطفي (وهو عدم إشباع الاحتياجات العاطفية له من عطف وحنان وحب) لأنه بحاجة مستمرة ليسمع ويحس بهذه التصرّفات من والديه، وكما أنه يحتاج للطعام لينمو جسديًا فهو يحتاج للحب والحنان لينمو عاطفيًا ونفسيًا.

 وهذه بعض المؤشرات التي تدلّ على شعور الطفل بالحرمان العاطفي:

  1. حرمان الطفل من المشاعر في صغره يؤثر عليه في كبره فيقع في دوامة الوحدة والانطواء على نفسه.
  2. تصدر منه بعض التصرّفات غير اللائقة مثل الغضب والعدوانية المبالغ بها، والتي تدلّ عن وجود أزمة نفسية حقيقية لديه.
  3. يجد صعوبة في التواصل مع الآخرين والتأقلم معهم بسهولة.
  4. يمكن أن تسبّب للطفل انحرافًا في المستقبل فيواجه خطر تعاطي المخدرات أو الكحول وغيرها من أنواع الإدمان.
  5. التمرّد على والديه ورفض أوامرهم ليجذب الانتباه له، بغاية الحصول على المزيد من الاهتمام والحب.

حاجة الطفل إلى الحنان تبدأ مع رؤيته للحياة… ولا تنتهي في سنّ معينة، كما أنه لا يكفيها مصدر واحد فمهما أعطت الأم ومنحت من حنان وحب وعبّرت عنه إلا أن حنان الأب وعطفه لا يقلّ أهمية عن دور الأم.

لا يكفي أن نحبّ أطفالنا بل يجب إظهاره لهم، فالعطف والحنان الأبوي من الأمور الجوهرية التي يحتاجها الطفل والتي تحصّنه من آثار الحرمان العاطفي كما تساعد في بناء علاقة وطيدة مع العائلة.

اقرأ أيضاً: 6 علامات تدل أن طفلك يحبك

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
لارا
لارا
عندي صبيين وبنت. درست هندسة حاسوب وأجد سعادتي في خدمة الآخرين. أحب أطفالي كثيرا وأعتبر دوري كأم هو أهم عمل أقوم به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.