ألتهاب العقد المفاوية
التهاب العقد اللمفاوية
يوليو 16, 2020
تصرفات يجب التوقف عن فعلها مع طفلك
تصرفات يجب التوقف عن فعلها مع طفلك
يوليو 18, 2020

كيف أتعامل مع أبني المراهق

أطفالنا المراهقون….. لا نزال نراهم أطفالنا الصغار الذين يحتاجون لمساعدتنا في كل شيء، ويصعب علينا معاملتهم كبالغين. كما ونواجه مواقف صعبة في تعاملنا معهم، ونحتار كيف يمكننا أن نقدّم لهم المساعدة مع أنها قد تكون غير مقبولة، وكيف يمكننا أن نقدّم لهم الإرشاد عندما يكون مرفوضًا، وكيف يمكننا التواصل معهم عندما يكون التواصل هو بداية الهجوم.

وحتى لا تكون علاقتنا معهم مرهِقة لنا ولهم، فقد حاولت معرفة ميّزات هذه المرحلة وما هي الصفات الإيجابية التي يجب أن ننتبه إليها ونستثمرها. لأنه عندما لا نفهم طبيعة المراهق فإننا نشعر بضياع أملنا به، وربما نشعر للحظة أننا لم نربّي بالطريقة الصحيحة. ففي هذه المرحلة يحلو للمراهق أن يستقل عن أهله ويختلف معهم بالرأي ويميل لتأكيد صحّة موقفه وتأكيد خطأ أهله.

اقرأ أيضاً: 12 نشاط للمراهقين في العطلة الصيفية

كيف أتعامل مع أبني المراهق ..نصائح هامة:

  • لأن خبرتنا ضعيفة بالتمييز بين ما هو طبيعي وما هو غير طبيعي في سلوكيّات المراهق، ترانا بدرجة من الحساسية العالية تجاه مشاكل أبنائنا. لكن عندما نعرف أن معظم مشكلات المراهقين هي نتاج مرحلة المراهقة، وأنها ستزول بزوالها، وعندما نتعامل معهم على هذا الأساس وبطريقة سليمة فإننا سنساعدهم على التخفيف من وطأتها وعدم تحوّلها من شيء عابر ومؤقّت إلى شيء مستمر ودائم.
  • علينا أن ندرك أن شخصية المراهق تتبلور وتأخذ ملامحها الثابتة في هذه المرحلة،وندرك أن له احتياجات نفسية بالإضافة للجسدية. فلا يكفي الاعتناء به بالمأكل والمشرب وبتلبية احتياجاته، إنما يجب إشباع حاجاته النفسية أيضًا، من خلال تشجيعه على التعبير عنها دون إخفائها أو الخجل منها أو الخوف من ردّة فعل الآخر، وأحيانًا يكون مجرّد التعبير عنها كافيًا لإشباعها.
  • ولكي نتمكّن من إرشاد أبنائنا المراهقين بحيث نستمتع بوجودهم معنا وهم يستمتعون بنا، على الأقل لبعض الوقت لأن العلاقة ستتوتّر بين الحين والآخر، فمن الضروري أن يتوفّر فينا الهدوء النفسي وعدم التهوّر بالهياج لأتفه الأسباب التي لا تستدعي ذلك، وأن يتحوّل دورنا من المتحكّم إلى المرشد ونتناقش معهم بدلاً من إعطائهم محاضرة، بحيث نقدّم لهم نصائح وخبرات تاركين القرار لهم ليتحمّلوا نتائج قرارهم. ويبقى أقوى سلاح نستخدمه معهم هو أن نحبهّم ونعبّر لهم دومًا عن حبنا، فهو أكبر قوة يمكن أن تؤثر فيهم.

اقرأ أيضاً: ابني مراهق.. هل فات الأوان؟

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
لارا
لارا
عندي صبيين وبنت. درست هندسة حاسوب وأجد سعادتي في خدمة الآخرين. أحب أطفالي كثيرا وأعتبر دوري كأم هو أهم عمل أقوم به.

Comments are closed.