الفيتامينات المهمّة في الحمل
الفيتامينات المهمّة في الحمل
يونيو 3, 2020
أزرع في أبنائي احتضان التنوّع والاختلاف؟
كيف أزرع في أبنائي احتضان التنوّع والاختلاف؟
يونيو 4, 2020

كثيراً ما يعاني الأطفال الرضّع من حالات متكرّرة من القيء، حيث تشكو كثير من الأمهات من القيء عند الأطفال وهم دون سن السنة. فهل تدلّ هذه الحالات على مرض خطير، وهل يفضّل استشارة الطبيب؟

إن معظم حالات القيء عند الأطفال دون عمر السنة لا تكون خطيرة، وإنما هي حالة مؤقتة تزول مع تقدّم الرضيع في العمر، خاصة عندما لا يرافق هذه الحالة أي انزعاج من قبل الطفل، بل على العكس فقد يشعر بالارتياح، ولكن القلق يبدأ مع تكرر التقيؤ عدة مرات يومياً مع وجود انزعاج لدى الطفل وملاحظة تأثر وزن الطفل وعدم تناسبه مع عمره.

فما هي أهم أسباب حدوث القيء عند الأطفال

كما عند الكبار يحدث التقيؤ عند الأطفال الرضع كرد فعل دفاعي من الجسم في أمراض معينة مثل:

  • التسمم الغذائي الحاد أو نتيجة تناول أدوية معينة
  • التهاب الأذن الوسطى
  • التهاب الأمعاء
  • انسداد الأمعاء
  • التهاب الكبد الحاد
  • التهاب السحايا عند الرضع

وطبعاً هذه الأسباب هي الأسباب العامة لحصول القئ عند طفل لم يكن يتقيأ وأصبح فجأة يتقيأ. أما بالنسبة للطفل الذي يعاني منذ ولادته من حالات التقيؤ المتكرّر والمستمر فمن أهم أسبابها:

  • كثرة إرضاع الطفل وتترافق هذه الحالة مع زيادة وزن الطفل.
  • القلس المعدي المريئي (الارتجاع) وهو أهم سبب من أسباب التقيؤ عند الأطفال.
  • ضيق صمام البواب وهو الصمام الموجود بين المعدة والمريء مما يؤدي إلى بقاء الحليب ٍفي المريء، ويكون التقيؤ في هذه الحالة قذفياً.
  • التحسس من الحليب أو من الأطعمة أو من الأدوية وفي معظم الحالات يترافق التقيؤ هنا مع الطفح الجلدي.
  • ابتلاع الرضيع لكثير من الهواء أثناء الرضاعة.

وفي كل هذه الحالات إذا لم لم يشعر الطفل بالانزعاج بعدها، وإذا كان وزنه يتطوّر بصورة طبيعية فلا شيء يدعو إلى القلق بل تزول هذه الأعراض غالباً بعد عمر الستة أشهر. أما في حال ظهرت على الطفل علامات الانزعاج والبكاء بعد التقيؤ، فهذا يدل على حرقة أسفل المريء. أما إذا عانى من السعال والصفير المتكرّر فربما تسرّب جزء من الحليب إلى المجرى التنفسي، وهذا ما يسبّب التهاب الرئة. وفي كل هذه الحالات لابد من استشارة الطبيب لدراسة الحالة والقيام بما يناسب.

في النهاية إليكِ أيتها الأم بعض  النصائح التي تساعد طفلك الذي يعاني من التقيؤ البسيط المتكرر:

  • قللي فترة الرضعة واجعليها متكرّرة كل ساعتين مما يمنع عودة الحليب لعدم وجود كمية زائدة.
  • إرضاع الطفل في وضع يكون رأسه أعلى من جسمه وبذلك لا يرجع الحليب بسبب الجاذبية الأرضية.
  • تحريض الطفل على التجشؤ بعد كل رضعة حيث يوضع الطفل بوضعية الجلوس ثم نقوم بالتربيت على ظهره بلطف حتى يخرج الهواء الزائد.
  • عدم وضع حزام على بطنه وعدم الضغط على بطنه بعد الإرضاع.
  • عند وصول الطفل إلى عمر الخمسة أشهر تساعد الأغذية المضافة التي تحدثّنا عنها في مدونة سابقة والتي تحمل قوام أكثر لزوجة على منع حدوث التقيؤ.

اقرأ ايضاً: التسنين عند الأطفال

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
الياس
الياس
متخرج من كلية الصيدلية. أب لثلاث بنات. اهتماماتي المطالعة العلمية والشطرنج واعمل في برنامج توعية لمكافحة الادمان عند الشباب.

Comments are closed.