بقلاوة منزلية سهلة وسريعة الصنع
بقلاوة منزلية سهلة وسريعة الصنع
نوفمبر 23, 2018
نودلز بالجمبري الحار
نودلز بالجمبري الحار
نوفمبر 26, 2018

مَن منّا لا يريد طفله أن يكون الأذكى، فيتباهى بذكائه. لا يمكننا لوم أنفسنا على هذا، فجميعنا ودون استثناء نودّ أن يكون أطفالنا الأفضل. لكن ما نجهله هو كيفيه البحث عن أفضل ما في أطفالنا وتشجيعهم عليه وتعزيز ذلك الشيء، لأنه وبلا شك لكل طفل ميزاته الخاصة وله ذكاء من نوع خاص لا يستطيع التعبير عنه، ولكن تصرّفاته تجعلنا نكتشف ذلك.أول مرحلة عمرية نستطيع فيها كأهل اكتشاف مدى ذكاء الطفل هي ما بعد السنتين، وعندها نستطيع الحكم على نوع الذكاء وطرق التشجيع عليه وتعزيزه، ومن أبرز علامات الذكاء لتلك الفئة العمرية كالتالي:

الفضول

الطفل الذكي لديه فضول على مدار الوقت للتعرّف على الأشياء، ولا يكتفي بما نخبره عنه بل يريد استكشاف ذلك وحده، لذلك علينا السماح له بذلك مع مراقبته.

الأسئلة الكثيرة

هذه أبرز علامة من العلامات، حيث يقوم الطفل بتوجيه الأسئلة بشكل مستمر دون أي ملل، فبمجرد الإجابة على السؤال هنا يبدأ السؤال الثاني ولكن هل نشعر بالملل؟ لا، بل نجيب ونجيب.

التقليد

قدرة الأطفال الأذكياء على تقليد مَن هم أكبر منهم، سواء بالصوت أو بالحركات هي علامة بارزة من علامات الذكاء، وكذلك قدرة الطفل على اللعب مع فئات عمرية مختلفة والاندماج تمامًا.

قوة الملاحظة

الطفل هنا يستطيع ملاحظة التغيّر في تعبيرات وجوه الآخرين، ومن نبرة صوتهم كذلك، فيمكنه تمييز الشخص السعيد من الحزين والتعامل بكل ذكاء معهم.

قلة النوم

نعم، للأسف هذه علامة واضحة جدًا، فالطفل الذكي لا يحبّ النوم لأن عقله في حالة نشاط دائم ولا يريد أن يضيّع الوقت في النوم.

الاستقلالية

كثيراً ما يكونوا في حالة لا يرغبون باللعب مع الآخرين، فيفضّلون الاستقلالية لأنهم يعتقدون أن ليس هناك مَن يفهم طريقتهم الخاصة في اللعب.

سرعة الإدراك والفهم

هذا الطفل لديه قدرة عالية على فهم وحفظ وإدراك أمور كثيرة تفوق قدرات الاكبر عمرًا، لذلك فهو طفل كثير الكلام، أغلب كلامه قد يكون غير مفهوم ولكن بالنسبة له يعي تمامًا ما يقول.

لا زلنا نتفاجأ بأطفالنا وبقدراتهم التي تزيدنا انبهارًا يومًا بيوم، وما علينا إلا أن نعزّز ذلك لديهم ونجعلهم أكثر استقلالية في الشخصية التي يكوّنوها.

لقراءة المزيد عن أنواع الذكاء لدى الأطفال إضغط هنا

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
162
شارك مع أصدقائك
رولا ن
رولا ن
أم لولدين أعمارهم 17 و10 سنوات. دوري في الحياة أم وأب لأبنائي بعد أن توفي زوجي منذ 10 سنين. أحب القراءة والطبخ وعمل الحلويات. أتطلع لتربية عملية علمية سليمة لأبنائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.