التهاب اللوزتين عند الأطفال
التهاب اللوزتين عند الأطفال
مارس 15, 2018
مراهقة الأطفال المراهقة الأولى
مراهقة الأطفال: المراهقة الأولى
مارس 20, 2018

لم أكن أتوقّع أن لكل مرحلة عمرية في حياة الطفل مسبّبات للخوف، فكنت أشعر فقط أن الصوت المرتفع هو ما يخيفهم لعدم إدراكهم بمدى خطورة الأشياء التي حولهم. إلا أن بكاء طفلي وظهور مشاعر الخوف عليه في أكثر من مرحلة عمرية كانت من أكثر ما جعلني أشعر بالحاجة للبحث في ذلك لأعرف مسبّبات الخوف للأطفال بحسب الفئات العمرية. وقد وجدت أن هناك دراسة أُجريت على الأطفال عن مسببات الخوف، وكانت النتائج كالتالي:

الخوف عند حديثي الولادة حتى عمر ستة شهور

يخاف الأطفال في هذا العمر من الأصوات العالية التي تخرج فجأة، وكذلك الأشياء التي تتحرّك بسرعة أمامهم، والشيء الآخر الغريب هو أنهم يخافون من الوجوه الجديدة. فإذا حاولنا متابعة ملامح وجوههم في هذه الفئة العمرية عند حدوث إحدى المسبّبات، فسنرى مشاعر الخوف قد ارتسمت على وجوههم وقد يبكي البعض من الخوف.

أما أطفال السبعة شهور وحتى السنة

هنا يدركون ويميّزون والدتهم والأشخاص الذين يروهم بشكل يومي، لذلك أكبر مشاعر خوف لديهم في هذه المرحلة هي خوف وقلق الانفصال عنهم لأنهم يمثّلون لهم الأمان، كذلك يخاف الطفل من الحمام. يخاف أغلبهم، وليس جميعهم، من الأصوات العالية حتى لو كانت عن طريق اللعب.  

الخوف من عمر سنة وحتى الأربع سنوات

وهو عمر الاكتشاف، يخاف الأطفال كثيرًا من الظلمة، وتبدأ لديهم مخاوف، والتي قد تكون مؤقتة، من الحيوانات والحشرات. قد تستمر هذا المخاوف وقد تزول بمجرد تربيتهم لحيوان أليف منذ صغرهم.

الخوف من عمر أربع سنوات وحتى الثماني سنوات

وهو الطفل المتفتح الذي يذهب للمدرسة والذي يرى الكثير ويسمع الكثير، فهنا تبدو مخاوفه على شكل حدث يسمعه في الأخبار أو من أي من أفراد أسرته. كما إن انفصال الأهل عن بعضهم يسبّب له مخاوف لعدم شعوره بالأمان لوجود أحدهم فقط معه، كما إنهم يخافون من القيادة بسرعة عالية.

الخوف من عمر ثماني سنوات وحتى اثنتا عشر سنة

هذا هو عمر المسؤولية والمراهقة المبكّرة، وفيه لا يقبل الطفل الفشل. غالبًا ما تكون مخاوفه من الواجبات المنزلية وعدم قدرته على إتمامها، كما يتخوّف من عدم تقبّل الآخرين له بسبب ما يطرأ على جسمه من تغيّرات. كما إن النتائج المدرسية تخيفهم وتؤثر فيهم كثيرًا ويخيفهم فقدان شخص عزيز. اقرأ أيضا عن قلق الإمتحان

مع كل تلك المخاوف على الأقل نستطيع أن نشعر مع الأطفال، ونقدّر مشاعر الخوف لديهم حسب عمرهم، ونكون متفهّمين أن تلك المشاعر هي مشاعر خوف، فليس جميع الأطفال يمكنهم التعبير عنها.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
3
شارك مع أصدقائك
رولا ن
رولا ن
أم لولدين أعمارهم 17 و10 سنوات. دوري في الحياة أم وأب لأبنائي بعد أن توفي زوجي منذ 10 سنين. أحب القراءة والطبخ وعمل الحلويات. أتطلع لتربية عملية علمية سليمة لأبنائي.

Comments are closed.