بسكويت السكر: وصفة لعيد الحب
بسكويت السكر: وصفة سهلة لعيد الحب
فبراير 12, 2018
طفلي ثرثار ويجيب بجرأة وقلة أدب
طفلي ثرثار ويجيب بجرأة وقلة أدب
فبراير 17, 2018

كيف تكسر روتين الحياة الزوجية

روتين الحياة الزوجية

كسر الروتين اليومي هو من الأمور  الهامة التي علينا مراعاتها في حياتنا كأفراد، وهي من الأساسيات اللازمة في الحياة الزوجية بين أي زوجين.

مهما كان عمر الزواج أو في أي مرحلة من القرب والحميمة التي يتمتع بها الزوجين فعليهما أن يراعيا عدم الوقوع في الروتين والرتابة في العلاقة. فمفتاح الحب الذي يستمر مدى الحياة هو أن ننظر إلى الزواج كنعمة وفرحة نتشارك بها معًا، وأن نثمّن ونقدّر شريك الحياة كهدية خاصة من أجلك، وهو كالنبتة الجميلة الرقيقة التي علينا الاعتناء اليومي بها لكي تبقى دائمة الخضرة والثمر.

اسمحوا لي أن أشارك معكم بعض الأمور التي ساعدتني أنا شخصيًا على كسر روتين العلاقة وإبقائها دافئة قريبة وحميمة.

أولاً: رعاية وتعزيز الصداقة بينكما

  • استمع واستمع ثم استمع… كن مستمعًا ومنتبهًا وحسّاسًا لما يقوله شريك الحياة (أي ادخل عالمه)، وحاول أن تعرف ما يحبّ وما لا يحبّ، ونقاط قوتـه، ونواحي النمو لديه، والتحدّيات التي يواجهها في يومه، وكن متواجدًا.
  • خصّصا وقتًا نوعيًا ومنتظمًا تقضياه معًا وحدكما كل أسبوع، أي (Date) كما يفعل أي صديقين.
  • لا تتكلّما عن العمل أو البيت والأولاد، ولا عن مشاغل الحياة، بل خذا وقتاً للتعرّف بصورة أعمق. تكلّما عن أحلامكما وآمالكما، وخطّطا للأمور التي تحبّوا عملها معًا، واضحكا واستمتعا، ولا تنظرا للوقت، وضعا الهواتف الخلوية جانبًا.
  • مارسا هوايتكما المفضّلة معًا كالمشي أو الذهاب إلى النادي الصحّي معًا، أو السفر وحدكما، أو حتى مشوار طويل بالسيارة (Drive) مع الاستماع لموسيقاكم المفضّلة فهذا يساعد على التقارب وكسر الروتين.
  • من الأمور المحبّبة على قلبي هو قضاء وقت في الرجوع إلى ألبوم الصور القديمة من بدايات حياتنا واسترجاع الذكريات القديمة…. نصحك معًا ونبكي معًا، ولكنها تبقى لحظات تحرّك المشاعر وتزيد القرب.
  • قضاء أوقات مميّزة من المرح والضحك مع أصدقاء مقرّبين لنا فهذا ينشّط الحياة الاجتماعية ويساعد على التواصل ويُخرجنا من الروتين.

ثانياً: رعاية الحب الملتزم

  • تذكرا دائمًا أن العلاقة الزوجية هي علاقة حبّ ملتزم وعهد أبدي قطعناه معًا.
  • فاجيء شريكك بترك بطاقة أو ملاحظة تعبّر فيها عن محبتك واهتمامك وتقديرك لوجوده في حياتك…. ضعها في الحقيبة أو جيب المعطف.
  • كن أنت المبادر بالعطاء أولأً للشريك…. كن سخيًا بالكلمات الرقيقة واللمسات الدافئة. يمكن لهدية صغيرة أو باقة من الورد في وقت غير متوقّع ودون مناسبة أن تسعِد القلب وتنعش الروح. اقرأ أيضاً بابا، طلّع الزبالة وساعد في الجلي والمشكلة بتنحلّ
  • ابقيا على تواصل خلال النهار وأثناء العمل بالاتصال بالشريك أو بإرسال رسالة صغيرة للاطمئنان عليه حتى تشعرا بالقرب.
  • استغّلا أي لحظة وأي فرصة للتعبير بكلمات التقدير والمودة والفخر بشريك الحياة على الأمور الصغيرة قبل الكبيرة التي يعملها من أجل نجاح العلاقة.

ثالثاً: رعاية وتنمية الإيمان

  • حدّدا هدف الحياة والهدف من الوجود.
  • تحدّثا عن مبادئكما وقيمكما وإيمانكما.
  • ساندا بعضكما البعض في الأوقات الصعبة بالصلاة والتواجد من أجل الآخر.
  • تطوّعا معًا في إظهار رعايتكما واهتمامكما لمن هم في حاجة للتشجيع والرعاية من أزواج آخرين.

وأخيرًا دعونا لا ننسى أننا كأزواج في رحلة من اكتشاف أسرار الحب ولغز التواصل، ولكنها رحلة مثيرة وممتعة. وما أجمل أن نكتشف أسرارها والتمتع بخباياها معًا.

عيش اللحظة وتمتّع بالحياة، أنت تستحق.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
101
شارك مع أصدقائك
جمانا
جمانا
ام لثلاثة ابناء، اعمارهم ٢٣ و١٩و١٣، احب السفر والازياء و اعمل كمدربة علاقاتية.

Comments are closed.