كيف أُعلِّم طفلي احترام غيره وعدم مقاطعة الحديث؟
سبتمبر 5, 2017
التحرش الجنسي
لماذا لم تخبرينا؟!! (قصة حقيقية عن التحرش الجنسي)
سبتمبر 17, 2017

هل يمكن أن أحمي طفلي من الإساءة الجنسية ؟ نعم يمكنني ذلك، ونحن نفعل هذا من خلال إرسال رسائل خاصّة لهم.

هناك ثلاثة أنواع من الرسائل وهي:

  1. لديهم أعضاء خاصة، وهذه الأعضاء الخاصة يجب أن تغطّى، ولا يجب أن يراها أحد ما عدا الأب والأم والطبيب بحضور الوالدين. وإن حاول أحدهم رؤية أعضائهم الخاصة عليهم إخبار والديهم بذلك.
  2. بناء علاقة حميمية مع الطفل، كي لا يلجأ إلى الهروب من مشاكله إلى إنسان آخر وبالتالي يصبح في وضع سهل الاستغلال لأنه في حاجة للاهتمام والرعاية. وأن وفرنا نحن لهم الرعاية والاهتمام فهذا سيقيهم من القابلية للاستغلال.
  3. احترام حدود الأطفال، وعدم الضغط عليهم في حال عدم شعورهم بالراحة من ناحية اللمسات الجسدية، بالطبع دون أن يكون الطفل في وضع متطرّف. الأمر الهام هو أن نعلّم الطفل أن جسده هو ملكه ولا أحد له الحق في إجباره على عمل ما لا يشعر بالراحة به.

وماذا عن علاج الطفل الذي تعرّض للإساءة الجنسية؟

يتضمن العلاج عدّة مراحل:

  1. تصديق الطفل، وإلا فإن الإساءة التي تعرّض لها الطفل تزداد سوءًا.
  2. التوكيد. علينا الحذر من اتهام الطفل بأي حال من الأحوال فهو ضحية وما تم ارتكابه ضده هو جريمة.
  3. العدالة، فالطفل هو الأهم من العلاقة سواء كانت مهنية أو أسرية، وهناك أمور ستحدث مع المعتدي سواء إنهاء العلاقة أو المحاكمة.

الآثار البعيدة المدى الناتجة عن التعرّض للإساءة الجنسية:

يصبح الطفل مشوشًا من نحو التفريق بين الحبّ والجنس، فيخلط بينهما. وعادة ما يكون الأشخاص الذين تعرّضوا للإساءة الجنسية مفرطي النشاط الجنسي، أو قد يكون مثبطي النشاط الجنسي ظنًا منهم أن الجنس شر فهو يحفز في داخلهم ذكريات سيئة.

العلاج النفسي مهم، ويمرّ الطفل في ثلاثة أمور وهي: أولاً: التوكيد بأنه لم يخطىء، وثانيًا: توضيح الحدود وتمكين الطفل من أن يقول لا وأن يمنع الآخرين من استغلاله، وثالثًا: الاستماع للقصة للتقليل من المشاعر المرافقة وأعراض ما بعد الصدمة مثل الأحلام والخوف والذكريات، وتعليم الطفل كيفية التنفس الصحيح والتعامل مع الأفكار التي تأتي له… اقرأ أيضا ما هي الإساءة الجنسية؟

في حال عدم توفر أخصائي نفسي لمساعدة الطفل، فعلى الأهل عمل الأمور التالية:

    • تصديق الطفل.
    • قبول الطفل ولا يدعوه يشعر أنه نجس أو عار على العائلة.
    • تعليم الطفل طريقة التنفس، بأخذ نفس عميق ومن ثم إخراج النفس ببطء، تشبيهًأ بوجود بالون الذي إن أخرج النفَس بسرعة فإنه يطير، وخاصة خلال نوبات الفزع.
    • الاسترخاء، شد عضلات يديه ورجليه ورقبته وتركها تسترخي.
    • استخدام المطاطة المربوطة على يده لطرد الأفكار المزعجة وذلك بشد المطاطة على يده.

شارك مع اصدقائك

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
301
شارك مع أصدقائك
ضيف المدونة
ضيف المدونة
مدونة حياة عيلتنا تستضيف كتاب غير دائمين مختصيين في مجالات معينة لنستفيد من خبراتهم

2 Comments

  1. يقول غير معروف:

    طلبتوا الايميل والاسم وما اتحمل الكتاب ليش

  2. يقول super:

    مرحبا! الرجاء التأكد أن الأيميل الذي أدخلته صحيح وتأكد من ملف السبام أو جانك