ماذا أفعل إذا ابني يجادل كثيرا؟
ديسمبر 2, 2016
شكرًا لك يا أمي لأنك لم تتزوّجي!
ديسمبر 6, 2016

The original English text is under the Arabic translation.

هدايا!

عائلة!

محبة!

… يسوع؟!

من السهل جداً الانجراف في الحماسة والتحضيرات والبرامج وقوائم المشتريات والحفلات .. لكن هل فعلاً نبذل المجهود لتثبيت الجذور العائلية في المعنى الحقيقي للعيد؟

أساساً، عيد الميلاد يتمحور حول الاحتفال بالمسيح، عطية الله المُعطاة لنا بنعمة وافرة، الجسر الوحيد بين الخطية ومحبة الله المخلِّصة. الاحتفال بالمسيح يتعلّق بأكثر من مجرّد “تذكر” أو “معرفة” أنه عيد ميلاده .. إنه محور كل شيء نفعله ونشتريه ونخبزه ونترنّم به. منذ أكثر من 2000 عام بقليل اختار الله بعظمة مجده فتاة مراهقة من الناصرة لتنجب ابنه إلى العالم البشري، وُلِد ليموت من أجل أن يمنحنا الخلاص. ذلك هو الشيء الذي ينبغي الاحتفال به. تلك الفتاة ذاتها قبلت مشيئة ربها وتحمّلت النميمة والافتراء والرفض لأنها آمنت أن طريقه هي دائماً الأفضل. وخطيبها الذي وقع أيضاً ضحية الافتراء اختار أن يثق بأن هذه الفتاة كانت تحمل فعلاً بنوع من القوة الإلهية ابن الله. وأنجبت هذه الفتاة في النهاية طفل السماء هذا في أحقر الأماكن، رمز سينعكس على باقي أيام حياته فيما علّمنا أن نعيش كخدام. وملأت الملائكة السماء وهي تسبّح وتمجّد. ذلك هو الشيء الذي ينبغي الاحتفال به.

لذا، نعم، من الضروري جداً أن ننشر الفرح ونقدّر العائلة ونقدم الهدايا لكن علينا أن نفكر ذلك في ذكرى أو كعلامة على فرحنا ببركة الله لنا لأنه اختارنا أن نكون عائلته وبأعظم هدية على الإطلاق.

مقالات/فيديوهات مقترحة:

حول شجرة عيد الميلاد

في بيتنا عيد

 

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
أمل
أمل
"Welcome! I'm a full-time procrastinator who loves Pinterest, chocolate and cuddling babies. My current platform as a young blogger is a very exciting opportunity I've been given to help you and your teenage kids form better relationships.” مرحبا! هوايتي الأكبر التأجيل وأعشق موقع Pinterest، الشوكولاتة، واللعب مع الأطفال. متحمسة جداً للفرصة التي أتيحت لي بأن أكتب لهذه المدونة وأساعدكم وأولادكم المراهقين لتتواصلوا أفضل

Comments are closed.