المجدّرة المزركشة
نوفمبر 22, 2015
قبل الدخول للإنترنت
نوفمبر 28, 2015

 The original English text is under the Arabic translation

كنت مع ابنتي الكبرى على الواتس آب. هذا ما يفعله الآباء، أليس كذلك؟ نحن نتواصل مع أبنائنا بعدة وسائل. دائماً أميل إلى تفحص البروفايل الخاص بهم على الواتس آب، لأنه المكان الذي تشارك معهم مشاعرك وشغفك وحبك عن طريق الصور والكلام.

الشعور بالوحدة

لأني عملت في مجال الشباب في السابق، غالباً ما كان الواتس آب هو المكان الذي كنت من خلاله أكتشف أيُّ شابٍّ مولعٌ بأيةِ فتاة. هم: “كيف عرفت؟! ” أنا: ” في الواقع… كان ذلك تعبيرك عن حالتك الشخصية على الواتس آب”. في هذه المناسبة، حالة ابنتي عل الواتس آب لم تكن إيجابية. لقد شارَكَت بصورة لها وهي تُحدِّق بالأفق، والتحديث لوصف حالتها كان عبارة عن قصيدة قصيرة تتحدث عن الشعور بالوحدة.

مستعد أن أبذل حياتي!

بالتأكيد، ليس هذا ما ترغب أن تراه عندما تتفحص البروفايل، وخاصة لشخص تحبُّه كثيراً. كانت هذه ابنتي البكر. طفلتي التي حملتها على ذراعَيّ بعد دقائق من ولادتها. كانت هناك ليالٍ بلا نوم، وهي تنادي: ” بابا بابا، حلُمت حُلماً مزعجاً! “. علّمتُها كيف تركب الدراجة. مستعدٌ أن أبذلَ حياتي لأجلها.

بتفحصي بروفايلها، كنت آمل أن أرى حالة تعبر عن كونها سعيدة، وتُنهيها برسومات الوجوه الضاحكة والقلوب، حيث تذكر الأصدقاء الرائعين وبالأخص أباها المدهش. لكن للأسف الحياة الواقعية أحياناً تكون مختلفة، وقاسية على من تحب.

العناق

عندما كنت منخرطاً في العمل مع الشباب، كنت أستخدم  تفحص الحالة الشخصية كمدخل لبدء الحوار. وفي هذه المرة فعلت الشيءَ ذاته مع ابنتي: أولاً على الواتس آب ثم وجهاً لوجه. ثم تابعنا في حديثٍ رائعٍ عن الحياة، عن الهوية، وكيفية التعامل مع المواقف الصعبة. قالت لي أنني لست كاملاً، فلا بأس؛ قلت لها أنها جميلة وأنني أحبها. وانتهى بنا الأمر أن عانق أحدنا الآخر. ربما حان الوقت لأن تتفحص الحالة الشخصية لابنك/ابنتك؟ قد ينتهي بك الأمر أن تعانق اللذين تحبهم.

مقالات/فيديوهات مقترحة:

اللعبة المكسورة

السباحة في المياه المفتوحة

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
شارك مع أصدقائك
مارك
مارك
I'm married almost two decades ago‫,‬ I’m a father of four kids and we live outside the middle east but I travel a lot in the region. I love to share stories about my family the struggles and the things to celebrate زوج منذ عقدين من الزمن وأب لأربعة أطفال. أنا أسكن خارج منطقة الشرق الأوسط لكن أسافر كثيراً لهذه الأنحاء. أحب كثيراَ أن أشارك قصص عن عائلتي، بما في ذلك التحديات وكل ما يدعو للإحتفال

Comments are closed.